وفاة الكوميدي الإسباني “بورخا” صاحب أشهر نوبة هيسترية من الضحك على منصات “اليوتوب”

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 29 أبريل 2021 - 3:35 مساءً
وفاة الكوميدي الإسباني “بورخا” صاحب أشهر نوبة هيسترية من الضحك على منصات “اليوتوب”

*العاصمة 24 – وكالات – 

  توفي أمس الأربعاء، الفكاهي الإسباني خوان جويا بورخا المعروف باسم الريزيتاس، والذي احتلت ضحكته المعروفة الريادة في وسائل التواصل الاجتماعي، ومنصات اليوتوب، عن عمر يناهز 65 سنة، وبعد معاناة طويلة مع مرض عضال.
وقالت وكالة الأنباء الإسبانية، بأن بورخا، تدهورت حالته المادية كثيرا، وعانى كثيرا خلال السنوات الأخيرة، مما دفعه إلى دخول مركزا للإيواء، وبسبب تدهور حالته الصحية، فقد خضع لعملية بثر إحدى رجليه، ودخل في أواخر أيامه مستشفى فيرجن ديل روسيو في إشبيلية، بعد أن تم نقله من مستشفى دي لا كاريداد بنفس المدينة، حيث وافته المنية.
الضحكة المشهورة التي أطلقها خوان، كانت لحظة مشاركته سنة 2007، في برنامج تلفزي، وكان بصدد سرد قصته، ليدخل في هيستريا من الضحك، تحولت إلى مادة خام عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وانتقلت لتصبح ضحكته لتصبح رائجة جداً، في صناعة “الميمات” على مواقع التواصل الاجتماعي عبر العالم.
وبالمقابل، فقد عاش الراحل سنوات عجاف ببلده اسبانيا، بحيث عانى من ويلات الفقر، ولم ينل حظه من الشهرة، بالرغم من أن ضحكته تجاوزت كل الحدود، واستعملها الأمريكان في فيديوهات لبايدن مؤخرا، وبكل دول العالم.
وبعد سقوطه طريح الفراش، وإجرائه لعملية لبثر إحدى ساقيه شتنبر 2020، تدخل مجموعة من معجبيه، وأطلقوا مباردات عبر الفايسبوك لمساعدته ماديا، وتمكنوا من جمع مبلغ مالي محترم مؤخرا بلغت قيمته 14 ألف يورو.

شـاركها الأن
رابط مختصر