الجمعية المغربية للصحافة الرياضية فرع مراكش تستنكر ما جرى من فوضى بمنصة الصحافة

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 30 مارس 2024 - 5:44 مساءً
الجمعية المغربية للصحافة الرياضية فرع مراكش تستنكر ما جرى من فوضى بمنصة الصحافة

* العاصمة24 – ي – شنغاوي – 

أصدرت الجمعية المغربية للصحافة الرياضية – فرع مراكش بلاغا استنكاريا إثر ما أسمته “الفوضى والتسيب” اللذين شهدتهما منصة الصحافة بملعب مراكش الكبير خلال مباراة
نادي الكوكب المراكشي وحسنية أكادير برسم دور سدس عشر نهائي كأس العرش والتي جرت ليلة الخميس 28 مارس 2024
وأشار بلاغ الجمعية التي توصلت العاصمة 24 بنسخة منه إلى اقتحام أشخاص مجهولين منصة الصحافة وبأعداد كبيرة، تحولت معها إلى مرتع للفوضى والمناوشات، لم يتمكن معها الصحفيون من أداء مهامهم بشكل عادي
وأعلن المكتب المحلي للجمعية المغربية للصحافة الرياضية بمراكش استنكاره للفوضى والتسيب اللذين شهدتهما منصة الصحافة، وللمضايقات التي تعرض لها الصحفيون خلال أطوار المقابلة، حيث حمّل المكتب المسؤولية للجنة المنظمة للمقابلة المذكورة.
وطالب المكتب المحلي للجمعية بتوفير الأمن والحماية الضروريين للصحفيين المعتمدين بمنصة الصحافة وبأبواب الملعب، بشكل يضمن سلامتهم كما طالب بتوفير الأجواء الضرورية الملائمة لتمكين الصحافيين من مزاولة مهامهم باتخاذ كافة الإجراءات التنظيمية المعمول بها، وخصوصا التأكد من هوية المتواجدين بمنصة الصحافة، من أجل تفادي تكرار مثل هذه الأحداث وفي إطار رؤية إستراتيجية مستقبلية، وضمن عمل تشاركي بين النادي ومكونات الجسم الصحافي بمراكش، خصوصا وأن المدينة مقبلة على تنظيم إستحقاقات رياضية عالمية مهمة يقول البلاغ.

شـاركها الأن
رابط مختصر