أمزازي يدافع بشراسة عن لوبي التعليم الخاص…

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 2 يوليو 2020 - 1:31 مساءً
أمزازي يدافع بشراسة عن لوبي التعليم الخاص…

*العاصمة 24 – متابعة – 

بالغ وزير وزير التربية الوطنية سعيد أمزازي في دفاعه الغير المسؤول عن مؤسسات التعليم الخاص ، فالرجل الذي حل بلجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، لم يجد أي حرج في أن يقع في جملة من التناقضات وهو يدافع بشراسة عن لوبي القطاع الخاص، فقد أشهر ورقة القانون ليقول إن الوزارة لا يمكن أن تتدخل وتفرض على مؤسسات التعليم الخاص أن تخفض من الواجب الشهري الذي تتقاضاه من آباء و اولياء التلاميذ بسبب تأثيرات جائحة كورونا وفقدان العديد من أولياء التلاميذ لعملهم كليا او جزئيا، لكن أمزازي عاد ليدهس القانون وهو يقول “بلا هواه، “خاص الموظفين يخلصوا “..
الأخطر من ذلك، أن أمزازي قال إن النزوح من التعليم الخصوصي إلى العمومي لا يجب أن يحدث، لأن المدرسة العمومية ليست مؤهلة لاستقبال أعداد كبيرة..!
النزوح من التعليم العمومي إلى الخاص السيد الوزير هو قرار يهم آباء و اولياء التلاميذ، والسؤال الذي يجب أن تجيب عنه هو ما الذي قمتم به في وزارتكم وفي هذه الحكومة على وجه التحديد لإعادة الاعتبار للمدرسة العمومية وتجويد خدماتها، حتى يتوقف ابتزاز العديد من مؤسسات التعليم الخاصة ، علما أن التمدرس حق دستوري، فكيف تتجرأ على أن تقول خلاف ذلك؟!
الوزير ليس ساعي بريد، ويجب أن يملك رؤية وتصورا واضحا، لا أن يكتفي بالصياح في وسائل الإعلام..!
أما الاستمرار في التعامل مع قطاع حيوي كالتعليم على أنه عبء، واستمرار الوزير في البروباغندا التي تسعى لخدمة صورته فقط، فإنه سيقودنا إلى كارثة حقيقية بكل المقاييس..

أحسن ما سمعت عن "تْخلويض" التعليم الخصوصي. وأجمل ما في مداخلة هذا النائب البرلماني (جمال بنشقرون كريمي) قولُه مخاطبا…

Gepostet von Mohamed Erraji am Mittwoch, 1. Juli 2020

شـاركها الأن
رابط مختصر