مَضَايِق تُودغى وسحر طبيعتها الخلابة وغرابة فندقها الشهير المشيد وسط الصخور والكهوف

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 23 مايو 2020 - 4:06 مساءً
مَضَايِق تُودغى وسحر طبيعتها الخلابة وغرابة فندقها الشهير المشيد وسط الصخور والكهوف

* العاصمة24  – علي أحمان –

تقع مضايق تُودغى في المملكة المغربية على بعد 14 كيلومتر عن مدينة تنغير بجهة درعة تافيلالت الى الجنوب الشرقي للبلاد، وهي تقع الى الجانب الشرقي النائي من جبال اطلس.

وتعتبر مضايق تُودغى من اماكن الجذب السياحي في المغرب حيث يزورها كثير من السياح سنويا من شتى انحاء العالم.

وهذه المضايق عبارة عن جبال شاهقة يتوسطها واد دائم الجريان صيفا وشتاءا.
وتستقطب هذه المضايق محبي تسلق الجبال والجدران الصخرية حيث يبلغ طول بعضها 160 مترا ، وهي بالفعل تحفة طبيعية رائعة الجمال.

أَنْ تَزور مدينة تِنْغير دُون أن تعرج على مَضايق تُودْغَى  وكأن حجك للجنوب الشرقي لا يستقيم دون أَنْ تكون هناك، بين جبال شاهقة العُلو، وواد دائم الجريان وتخالط أشخاص طيبين خَدُومين ، وتقضي الليلة في فندق فريد من نوعه ،مشيد وسط صخور وكهوف ”  في منطقة جبلية تسمى مضايق تودغی التي تتميز بمناظر خلابة وجبال ساحرة والغريب في هذا الفندق هي غرفه التي هي على شكل كهف وسط الجبل ، ويعد معلمة سياحية مميزة ، وحقق شهرة واسعة النطاق داخل المغرب وخارجه .

شـاركها الأن
رابط مختصر