شخص مختل عقليا يقتحم ولاية أمن الرباط ويطعن خمسة أمنيين برتب مختلفة بالسلاح الأبيض

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 23 سبتمبر 2019 - 7:50 مساءً
شخص مختل عقليا يقتحم ولاية أمن الرباط ويطعن خمسة أمنيين برتب مختلفة بالسلاح الأبيض

*العاصمة 24 * متابعة*
 قام مختل عقليا، صباح يوم السبت الماضي، بولوج مقر ولاية الأمن بالرباط، وطعن خمسة أمنيين برتب مختلفة، وأصابهم بجروح متفاوتة الخطورة، أحدهم في وضعية صحية صعبة، ما تسبب في حالة استنفار أمني قصوى ، اضطر خلالها مسؤولون أمنيون كبار إلى قطع عطلتهم والعودة إلى الرباط ، كما فتح بحث إداري لتحديد المسؤوليات حول عدم استعمال السلاح الوظيفي، ضد مقتحم بناية الأمن.
وفي تفاصيل القضية، ولج المختل عقليا، الذي يتحدر من حي يعقوب المنصور ، بالعاصمة الإدارية، لولاية الأمن، حوالي التاسعة صباحا، ثم أشهر سكينه وشرع في توجيه طعنات لرجال الأمن، كما صعد بسرعة أدراج الولاية إلى طابق علوي ، وأوقفته عناصر الشرطة بباب المصلحة الإدارية الولائية ، وأحكمت عليه قبضتها وجردته من السكين، كما أظهرت الأبحاث الأمنية الأولية التي أجريت ، طيلة يوم السبت المنصرم، أنه مختل عقليا ويتسكع بين دروب حي يعقوب المنصور بمدينة الرباط.
وأبرزت مصادر مطلعة ، أن رجال الأمن المصابين نقلوا إلى المستشفى من أجل تلقي العلاج بعد إصابتهم بطعنات المختل عقليا، وطرح عدم استعمال أسلحتهم الوظيفية العديد من علامات الاستفهام ، خصوصا أن المختل، حين ولج باب مقر ولاية الأمن بحي حسان ، أشهر سلاحه الأبيض، وشرع في مطاردة عناصر الأمن العاملة بنظام الديمومة، ما قد يعرضها لعقوبات إدارية بعد تحديد المسؤوليات.
ولم أضافت ذات المصادر أنه من المرجح أن يحال الموقوف على مستشفى الرازي للأمراض العقلية والنفسية بسلا، قصد إجراء خبرة طبية عليه، قبل اتخاذ القرار القضائي المناسب في حقه، رغم أن المعطيات التي جمعها عنه المحققون تشير إلى توفره على ملفات طبية، واستدعي أفراد من أسرته طيلة اليومين الماضيين.

شـاركها الأن
رابط مختصر