مسلسل “رضاة الوالدة ” عمل درامي اجتماعي مميز يستحق المشاهدة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 26 مايو 2019 - 4:04 صباحًا
مسلسل “رضاة الوالدة ” عمل درامي اجتماعي مميز  يستحق المشاهدة

*العاصمة24 * ع.م*

 في الوقت الذي تعرف  الاعمال الرمضانية ، انتقادات واسعة  من لدن المشاهد المغربي بسبب ردائتها وتدني مستواها الفني لحد القرف  ، يسجل  المسلسل المغربي “رضا الوالدة” في جزئه الثاني  حضورا  مميزا ضمن الابداع الرمضاني ، ويحضى بمتابعة محترمة ، ويعد مسلسل “رضا الوالدة” وهو من إنتاج الشركة للوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية، عملا فككت من خلاله المخرجة زكية الطاهري في قالب درامي معاصر ومتميز ، خلفيات الفوارق الاجتماعية في المجتمع المغربي.

ويحكي المسلسل الذي تقدمه القناة الأولى، قصة شاب مغربي ومعاناته بسبب البطالة على الرغم من حصوله على شهادة جامعية، مما يدفعه إلى امتهان مجموعة من الوظائف ليجد نفسه مقبوضا عليه في السجن، وذلك قبل أن يخوض تجربة جديدة بعد أن دخل في وسط عائلة قوية.

وشخص أحداث المسلسل  في جزئه الاول الذي يتكون من ثلاثين حلقة، كل من عبد الإله راشد، وفاطمة هراندي والسعدية أزكون وفاطمة الزهراء لحرش، وأسامة البسطاوي، ومالك أخميس، وابتسام العروسي، وسحر الصديقي، وسمية أكعبون، وفاطمة الزهراء قنبوع.

و يستمتع المشاهدين بمتابعة الجزء الثاني منه  خلال هذا الشهر الفضيل  مباشرة بعد الافطار ، وعرف المسلسل في جزءه الثاني ، تغيير بعض الممثلين بوجوه جديدة في بعض الادوار الرئيسية ، كهشام بهلول ، وحفيضة باعدي …

وتجدر الاشارة الى ان مسلسل  “رضا الوالدة” سبق وحصد الجائزة الأولى ضمن فئة المسلسلات الاجتماعية والكوميدية، في مسابقة الدورة التاسعة عشرة للمهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون  بتونس.

شـاركها الأن
رابط مختصر