الرميد يتنازل عن الشكاية التي رفعها  ضد يومية ” آخر ساعة” بتهمة القدف والإهانة بعد اعتذار مدير نشر الجريدة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 مايو 2019 - 1:26 مساءً
الرميد يتنازل عن الشكاية التي رفعها  ضد يومية ” آخر ساعة” بتهمة القدف والإهانة بعد اعتذار مدير نشر الجريدة

*العاصمة 24 * متابعة*

قرر المصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان،  التنازل عن الشكاية التي رفعها  ضد يومية ” آخر ساعة” بتهمة القدف والإهانة، بعد اعتذار مدير نشر الجريدة عبد القادر الشاوي.

وكتب الرميد، على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن ” آخر ساعة” نشرت بتاريخ 24 ماي 2018، مقالا تحت عنوان:” ثروة الرميد وبنكيران تتعدى مليار دولار”، جاء فيه أن “ثروة المصطفى الرميد تتعدى 600 مليار دولار، أي ما يعادل 6 ملايير درهم مغربي، فضلا عن تشكيك الجريدة في مصادر هذه الثروة المزعومة”.

وتابع المصدر ذاته، أن وزير الدولة تقدم بشكاية بسبب القذف والإهانة طبقا لمقتضيات المواد 72 و 84 من قانون الصحافة والنشر، والفصل 129 من القانون الجنائي، والتي بناء عليها قررت النيابة العامة متابعة مدير نشر الجريدة المذكورة  من أجل تهم القذف والإهانة.

وأردف أنه “بعد قيام مدير نشر الجريدة السيد عبد القادر الشاوي بتقديم اعتذار لوزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان  بالصيغة الواردة أدناه، تقرر  التنازل عن  الشكاية”.

وجاء في نص الاعتذار الذي تقدم به عبد القادر الشاوي مدير نشر “آخر ساعة” لوزير الدولة الرميد، أن “الخبر الذي نُشر نقلا عن مجلة أمريكية لم يحترم قواعد التحري المطلوبة في الأخبار..”، مضيفا أن “الخبر عار من الصحة جملة وتفصيلا”.

رابط مختصر