حكيم القبابي يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان السينما والإعاقة بالرباط

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 10 أبريل 2019 - 12:14 مساءً
حكيم القبابي يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان السينما والإعاقة بالرباط

*العاصمة 24 * س.أ *

اختتمت مساء السبت 30 مارس 2019، بقاعة سينما النهضة بالرباط، فعاليات الدورة 13 لمهرجان السينما والإعاقة (أنديفيلم) بالإعلان عن الأفلام الفائزة بجوائز المسابقتين الدوليتين للأفلام القصيرة والقصيرة جدا.

وهكذا فاز المخرج المغربي حكيم القبابي بالجائزة الكبرى للمسابقة الدولية للأفلام القصيرة عن فيلمه ” الممسوحون .. البداية “، كما فاز بجائزة السيناريو الفيلم الفرنسي ” بدون كلمة تقال ” من تأليف وإخراج كانتان لوكوك، وحصل الفيلم الإيطالي ” قواعد الفن ” للمخرج ريكاردو دي جيرلاندو على جائزة أحسن رسالة لإذكاء الوعي بقضايا الإعاقة. أما جائزة أفضل فيلم وثائقي فكانت من نصيب الفيلم الإسباني ” لقد رأيت الكثير ” من إخراج غونزالو غواخاردو.

ولم يفت لجنة التحكيم، المكونة من المخرج المغربي عبد الإله زيراط (رئيسا) وإلى جانبه الفاعلة الجمعوية الفرنسية المقيمة بالمغرب ماريون بيرتود والأستاذ الباحث في السينما عبد الله صرداوي والسينفيلي المهتم بالأفلام المتمحورة حول تيمة الإعاقة رضا شكرنات والمتوجة سابقا في المهرجان نهيلة فرطسي، منح تنويه خاص للمخرج الإيطالي ماركو راموتي والتلاميذ المشاركين معه في فيلم ” مختلفون ومتساوون ” وشهادة تقدير للممثل الفرنسي بيرنار وليام عن دوره في فيلم ” إرث ناعم ” من إخراج فلورانت بريشو.

وقد تبارى على هذه الجوائز الأربع، بالإضافة إلى الأفلام المذكورة، ستة أفلام أخرى هي:

” أخوات التوحديين ” (من المغرب)، ” غير قلبك ، لا لوني ” (من السينغال)، ” حذاء ” لسرهات غونين (من تركيا)، ” اسمي نور ” لهيثم عبد الحميد (من مصر)، ” انظروا إلي، أنا أنظر إليكم ” لبريجيت لومين و” كلاك ” لفابيان أرا (من فرنسا).

فيما يتعلق بالمسابقة الثانية، الخاصة بأفلام الشباب القصيرة جدا، جاءت نتائجها، التي أعلنت عنها نفس اللجنة المذكورة أعلاه، على الشكل التالي:

الجائزة الكبرى وجائزة السيناريو: حصل عليهما الفيلم المغربي ” هو هاذا ” ، ممثلا لثانوية العنبر بالدار البيضاء(سيدي البرنوصي).

جائزة أحسن رسالة لإذكاء الوعي بقضايا الإعاقة: فاز بها الفيلم الإيطالي ” أول وآخر فكرة ” ، ممثلا لثانوية سلو (Sello).

جائزة أفضل وثائقي: نالها الفيلم الهولاندي ” الحياة تستحق أن تعاش “.

هذا بالإضافة إلى شهادة تقدير لكل من الفيلمين المغربي ” عيد ميلاد ” ممثلا لثانوية القاضي عياض بسيدي قاسم، والإيطالي ” آبسايد داون ” ممثلا لثانوية بريفير – أوساسكو.

 أما الأفلام القصيرة جدا الأخرى التي شاركت في المسابقة فهي: ” من الحلم إلى الواقع ” و” من التجاهل ولدت صداقة ” (من فرنسا) و” نور : سعادة خالصة ” و” هيرت فوليكس ” (من هولاندا).

تجدر الإشارة إلى أن الدورة 13 لمهرجان السينما والإعاقة (أنديفيلم)، نظمتها من 28 إلى 30 مارس 2019 جمعية أنديفيلم بالرباط تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، بدعم شركائها والمتعاونين معها من داخل المغرب وخارجه. وقد تضمن برنامجها العام، بالإضافة إلى عروض الأفلام (24 فيلما داخل المسابقتين الدوليتين وخارجهما)، تكريما لفاعل سينمائي (المخرج أحمد بولان) في حفل الافتتاح وآخر لفاعلة جمعوية في مجال الإعاقة (الأستاذة فوزية حاجي عزوزي) في حفل الاختتام وورشات تكوينية في السيناريو وإنجاز الروبورتاج والوثائقي، من تأطير السينفيلي والمدير الفني للمهرجان الأستاذ مصطفى بنخلافة، لفائدة ثلة من التلاميذ والأساتذة المغاربة والإيطاليين والطلبة في وضعية إعاقة، بثانوية موسى بن نصير بالخميسات ومركز الأمير مولاي رشيد ومدرج محمد عابد الجابري بكلية الأداب والعلوم الإنسانية بالرباط، ومحاضرة بالدار البيضاء ألقاها الدكتور حسن بنخلافة حول ” الإعاقة وصورة الأشخاص في وضعية إعاقة في السينما ” بشراكة مع الجمعية الوطنية لأطباء القطاع الحر الأخصائيين في الطب الفيزيائي.

من الرباط : أحمد سيجلماسي

شـاركها الأن
رابط مختصر